36 يوماً على إضراب الأسرى عن الطعام

رسائلك النصية و"الأيموشن" دليل على صحتك النفسية

  • طب وصحة
  • تاريخ النشر: 04/04/2017 - 13:19
  • تاريخ التحديث: 04/04/2017 - 13:19
  • رابط مختصر
    http://www.hr.ps/ar/106562.html
رسائلك النصية و
حجم الخط

كشف باحثون ومحللو معلومات في شركة (The Crisis Text Line-CTL) الأمريكية عن أن الكلمات التى نستخدمها فى الرسائل النصية، وكذلك الإيموشن المختلف قد يكون دليلاً على حالتك النفسية.

وقال الباحثون وفقًا للدراسة التى نقلها موقع ويب طب المتخصص فى الطب إن استخدام كلمات مثل "صعب" قد يدل على إصابتك بالقلق، واستخدام إيموشن الوجه الباكي قد يكون مؤشرًا على إصابتك بالاكتئاب، كما أن كلمات مثل "عصبي، أحيانًا، صعب، أشعر بـ" كلها الاكتئاب أيضًا وهناك كلمات أخرى تدل على التوتر مثل: سيء، أعتقد، أم، والدين، أهل. أما الصور الرمزية مثل الوجه الباكي قد تدل على الوضع النفسى الصعب والضغط النفسي الذى يشعر به مرسلها أكثر من أى كلمات حتى كلمة انتحار.

وتابع الباحثون أنه قد يبدو أن كلمات مباشرة أكثر مثل "قتل" و"موت" و"جرح" تدل على حالة نفسية صعبة أو خطر، إلا أن محللي المعلومات لهذه الرسائل وجدوا أن هناك كلمات ورموز تعبيرية أخرى قد تكون أكثر دقة ولو كانت غير مباشرة كما هذه الكلمات.

ويعتقد الباحثون أن هذا لا ينطبق فحسب على رسائل الهاتف النصية، بل من الممكن تطبيقه كذلك على منشورات مواقع التواصل الاجتماعي. ففي تقرير نشرته شركة (Qntfy) مؤخراً، وبعد تحليل نصوص تغريدات على موقع تويتر لمئات المستخدمين الذين كانوا يتحدثون عن الانتحار عمومًا في منشوراتهم وعن مجموعة لم تبد أي محاولات للانتحار أو مشاكل نفسية، وجد أن الأشخاص الذين تحدثوا عن "محاولة الانتحار" تحديدًا كانوا هم الأكثر استخدامًا لرموز تعبيرية محددة دالة على الحزن وبوتيرة أكبر مثل رموز القلوب المكسور أو الرموز زرقاء اللون.

وفي عالم غدت فيها الرسائل النصية جزءاً من روتين حياتنا، للتواصل مع الأهل والأصدقاء، فإن هذه الوسيلة قد تكشف الكثير عما نشعر بها، فهي من الممكن أن تدل على إصابة مرسلها بالتوتر أو القلق أو الإكتئاب" أو حتى وجود ميول انتحارية لديه، لذا علينا أن ننتبه جيداً لما نستقبله  من أصدقائنا لنعتني بهم وبأنفسنا.

جدير بالذكر أن الشركة نوع من تقنيات الذكاء الاصطناعي لسحب وتحليل الكلمات والرموز التعبيرية المستخدمة في ملايين الرسائل النصية القصيرة، للكشف عن أي شخص لديه ميول انتحارية ومحاولة التدخل لإنقاذه قبل فوات الأوان.

وقد صرحت الشركة بأنها وخلال تحليلها لمعلومات الرسائل النصية، توصلت إلى نتائج أخرى مثيرة للاهتمام، فعلى سبيل المثال، يعتبر يوم الأربعاء في الولايات المتحدة الأمريكية أكثر أيام الأسبوع إثارة للقلق والتوتر.

البث المباشـــر لقنوات الحرية