شبكة الحرية الإعلامية .. عينك على الحدث

لجان الحماية .. من أجل واقع صحي أفضل في المناطق ذات الأولوية

  • ملفات مميزة
  • تاريخ النشر: 17/09/2018 - 15:28
  • تاريخ التحديث: 17/09/2018 - 17:37
  • رابط مختصر
    http://www.hr.ps/ar/127452.html
لجان الحماية .. من أجل واقع صحي أفضل في المناطق ذات الأولوية
حجم الخط

وكالة الحرية الإخبارية – انطلقت لجان الحماية في المناطق ذات الأولوية " المهمشة " من أجل تحسين ظروف الحياة لكافة الأسر الفلسطينية .

وجاءت فكرة لجان الحماية النسوية من منطلق أن الخطاب كان فردي مسبقاً باسم المرأة الواحدة ، بينما أصبح جماعياً باسم كل النساء تحت مسمى لجان الحماية .

وفي هذا السياق ، أكدت الدكتورة سحر القواسمة مديرة مؤسسة أدوار للتغيير الاجتماعي في حديث لـ " الحرية " أن فكرة تأسيس لجان الحماية موجودة في كافة المناطق ، وعملية التأسيس هي من أهم الاستراتيجيات التي تعمل على بناء المجتمع وحماية الاسرة ومن اهم الأدوات التي تسلط الضوء على قضايا الخدمات والاحتياجات المختلفة ، حيث تلعب المرأة دوراً هاماً في حماية البيت والأسرة والمجتمع .

وأضافت أن الخدمات الصحية يتم تقديمها في المناطق ذات الأولوية لكنها بحاجة إلى تحسين وتطوير ، وأن وزارة الصحة الفلسطينية لا تقدم الخدمات بالشكل المطلوب .

وقالت القواسمة أن صحة الجنوب تقوم بعملها ، لكن هنالك احتياجات لا يتم تقديمها مثل الأدوية مرتفعة الثمن ، بالإضافة أن الكادر الطبي لا يكفي لتقديم كافة الخدمات وهو الأمر الذي يجعل النساء يعترضن على الخدمات الطبية المقدمة لهن .

واكملت أن الرعاية التي تقدم للأطفال لا تكفي ايضاً ، خاصة وان الخدمة تقدم لمدة يوم واحد فقط للاطفال وهو لا يكفي .

وقال الدكتور عفيف العطاونة مدير عام صحة الجنوب لـ " الحرية " أن الصحة تسعى للارتقاء لتقديم كافة الخدمات الصحية لكافة المناطق بما فيها المناطق النائية على كامل مستويات الصحة بما فيها خدمات الأمومة والطفولة ورعاية الحوامل ، وخدمات الأطفال ما بعد الولادة مباشرة إلى سن عامين ، وأن الخدمات الصحية المقدمة في المناطق ذات الأولوية وخاصة في الرماضين والفريجات والسيميا بالسموع ومناطق جنوب الخليل توازن الخدمات المقدمة في وسط المدن .

وأضاف أن الصحة تعمل على توفير جميع أنواع الأدوية والفحوصات الطبية اللازمة ، وتقدم كل ما باستطاعتها  ضمن الإمكانيات المتاحة والاحتياجات على أرض الواقع ، حيث يتم تقديم الخدمات في كافة المناطق ، والمناطق التي لا يكون بها خدمات بالتأكيد أن الخدمات تكون في المناطق الأقرب اليها ، حيث يتم توفير الخدمات بواقع خمسة أيام في الأسبوع .

وأكد أنه تم تقديم خدمة توفير الأدوية بما فيها الأدوية مرتفعة الثمن للمواطنين في المناطق ذات الأولوية ، حيث وصل سعر الأدوية في بعض الأحيان إلى 6 الاف شيكل بالشهر الواحد لعائلة واحدة وتم تقديم ذلك من قبل صحة الجنوب .

وأضاف ان هنالك سلة ادوية أساسية في وزارة الصحة ، تم اجراء تطوير عليها مقارنة بالسنوات الماضية ، حيث تم ادراج العديد من الادوية الأساسية ضمن هذه السلة ، مضيفاً أن الصحة تسعى لتطوير المكان والزمان والفرق الطبية الأكثر كفاءة لتقديم الخدمات الطبية على مستوى الوطن .

وقالت القواسمة ان المطلوب الآن هو إيجاد الية مشتركة ما بين عضوات لجان الحماية ووزارة الصحة لحل كافة الإشكاليات العالقة وتلبية مطالب السكان في المناطق ذات الأولوية .

وأكد العطاونة أنه يجب أن يعلم المواطن والمواطنة بالنظام الصحي المعمول به ، كي يتلقوا الخدمة الصحة بعد اتمامه للإجراءات المطلوبة .

جاءت هذه المعلومات ضمن حوار إذاعي تم بثه ضمن برنامج وسط البلد والذي يقدمه الزميل محمود اقنيبي عبر أثير إذاعة منبر الحرية 

البث المباشـــر لقنوات الحرية