شبكة الحرية الإعلامية .. عينك على الحدث

فتح: اعتقال إسرائيل لقيادة القدس لن يوقفنا عن نضالنا ضد الاحتلال وأعوانه

  • فلسطين اليوم
  • تاريخ النشر: 20/10/2018 - 21:23
  • تاريخ التحديث: 20/10/2018 - 21:23
  • رابط مختصر
    http://www.hr.ps/ar/128481.html
فتح: اعتقال إسرائيل لقيادة القدس لن يوقفنا عن نضالنا ضد الاحتلال وأعوانه
حجم الخط

أكدت حركة "فتح" أن اعتقال قوات الاحتلال الاسرائيلي لمحافظ القدس وعضو المجلس الثوري لحركة "فتح" المناضل عدنان غيث، وللعقيد في جهاز المخابرات العامة مسؤول ملف القدس المناضل جهاد الفقيه، لن يوقف نضالنا ضد الاحتلال الإسرائيلي وأعوانه وأذنابه الذين باعوا أنفسهم للشيطان.

وقال عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" والمتحدث باسمها أسامه القواسمي في تصريح صحفي مساء اليوم السبت، "إننا في حركة "فتح" سنواصل نضالنا ودفاعنا عن القدس والأقصى والقيامة، وأن الاعتقال لا يرهبنا أو يثنينا عن مواصلة الصمود والنضال وملاحقة الخونة مسربي العقارات والاملاك وتقديمهم للعدالة".

وشدد القواسمي، على أن القدس بكل ما فيها فلسطينية خالصة، وأن كل الإجراءات الإسرائيلية فيها باطلة ولاغية ولا تخلق حقا مهما طال الزمن.

وادان المجلس الثوري لحركة "فتح"، اقدام الاحتلال الاسرائيلي على اختطاف عضو المجلس الثوري ومحافظ القدس العاصمة المناضل عدنان غيث.

وقال المجلس في بيان صدر عنه مساء اليوم السبت: انه "إذا كانت سلطات الاحتلال تعتقد بهذا الخطف انها قادره على اسكات صوت القدس او تستطيع اختطاف إرادة المناضلين فهي واهمة، وسيظل صوت القدس وكل شبر من فلسطين يتردد صداه في اتجاهات الكون بصوت الحق الفلسطيني الثابت.

وحمل المجلس الثوري، سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن عمليه الخطف الجبانة، معاهدا الاخ عدنان غيث وكل المناضلين في كل المواقع، الاستمرار في صف الجماهير بإرادة لا تلين حتى يرحل الاحتلال وقطعان مستوطنيه عن ارضنا وعاصمتها الأبدية القدس.

قال أمين سر حركة فتح في القدس شادي المطور، إن ما جرى مع محافظ القدس ومدير المخابرات وإرسال التهديدات لعدد من قيادات حركة "فتح" بالاعتقال من اجل وقف عملها في القدس، سيفشل وان حركة "فتح" ستواصل دورها لتكون الدرع الحامي لأبناء شعبنا الفلسطيني في القدس.

وأضاف مطور في تصريح مساء اليوم السبت، "إن ما يجري في القدس من مقاومة وتصدي لإجراءات الاحتلال الهادفة لتهويد القدس، ستتواصل رغم اعتقال الاحتلال القيادات المقدسية، وان حركة "فتح" ستكون في مقدمة المدافعين عن المدينة المقدسة ولن تسمح بتهويدها مهما كلفها ذلك من تضحيات".

واكد المطور ان استهداف الاحتلال والجهات المشبوهة لـ"فتح" والسلطة الوطنية في القدس، لن ينجح في شطب وجود حركة "فتح" فيها، وأن الحركة متجذرة في المدينة المقدسة ولن تثنيها كل هذه الحملات.

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس دائرة القدس عدنان الحسيني، إن اعتقال محافظ القدس عدنان غيث، ومدير مخابرات القدس العقيد جهاد الفقيه، يندرج في إطار استهداف الوجود الفلسطيني في القدس واستهداف الشخصيات الوطنية المقدسية، ويجب التصدي لهذه العمليات.

وأدان الحسيني في تصريح ، مساء اليوم السبت، الاعتداء على الرموز المقدسية وعلى رأسهم المحافظ، مطالبا العالم بالتدخل من اجل إطلاق سراح الأسرى وعلى رأسهم محافظ القدس ومدير مخابرتها، ووقف الاعتداءات على المقدسيين والانتهاكات التي تستهدف المدينة المقدسة صباح مساء.

وقال الحسيني "إن ما يجري هو ضغط على المسؤولين الفلسطينيين، بعد نجاح المقاومة الشعبية السلمية في التصدي لمخططات الاحتلال في مختلف أرجاء محافظة القدس".

وأضاف "ان المؤسسات المقدسية ستواصل عملها من أجل خدمة المقدسيين، وان أبناء شعبنا سيواصلون الدفاع عن مدينتهم مهما كلف الأمر".

 

البث المباشـــر لقنوات الحرية