شبكة الحرية الإعلامية .. عينك على الحدث

"خضوري" و"محافظة طولكرم" تنظمان ورشة حول "الحوكمة والأداء في الهيئات المحلية"

  • فعاليات ومؤسسات
  • تاريخ النشر: 16/07/2019 - 14:06
  • تاريخ التحديث: 16/07/2019 - 14:06
  • رابط مختصر
    http://www.hr.ps/ar/136897.html
حجم الخط

نظم منتدى الحوكمة في جامعة فلسطين التقنية خضوري بالتعاون مع محافظة طولكرم، ورشة عمل بعنوان "الحوكمة والأداء في هيئات الحكم المحلي لمحافظة طولكرم"، شارك بها عدد كبير من رؤساء وأعضاء الهيئات المحلية وممثلون عن مؤسسات المجتمع المدني في المحافظة.

وافتتح الورشة محافظ محافظة طولكرم اللواء عصام أبو بكر مؤكداً على أهمية الدور الذي تقوم به الهيئات المحلية، وطالبها بأن تحرص على الاستخدام الأمثل لمواردها المتاحة، والالتزام بمبادئ الحوكمة الرشيدة في إدارتها لشؤونها، وتحقيق العدالة في الخدمات التي تقدمها للمواطنين في المحافظة. وثمن اللواء أبو بكر الجهود التي تبذلها جامعة خضوري ودائرة الحكم المحلي في المحافظة وصندوق اقراض البلديات في مجال دعم الهيئات المحلية وتحسين مستوى الخدمات التي تقدمها للمواطنين.

من جهته أوضح رئيس الجامعة أ.د. نور الدين أبو الرب أن سياسة الجامعة تؤكد على أهمية الانفتاح على المجتمع المحلي والمساهمة في رفعته وفي تحقيق التنمية المستدامة، مشيراً إلى أن الهيئات المحلية في محافظة طولكرم تواجه تحديات حقيقية، من حيث وجود خلل في آليات اختيار الأشخاص الذين تناط بهم ادارة هذه الهيئات لعدة أسباب، من أهمها ضعف مشاركة الفصائل والأحزاب بشؤون عمل الهيئات المحلية، وكذلك التأثير الكبير للاعتبارات العائلية والمحسوبية على اختيار أعضاء الهيئات المحلية، وبناء الهيكليات الادارية لها، الأمر الذي أدى إلى الترهل في طواقم العاملين فيها، وضعف في مستوى الخدمات المقدمة، وهدر الموارد المالية المتاحة لها.

وأكد أ.د. أبو الرب في مداخلته على ضرورة تطوير الخدمات التي تقدمها البلديات، والالتزام بمبادئ الحوكمة في إدارتها لأعمالها، خاصة من حيث الشفافية والعدالة والمساءلة الموضوعية لجميع المسؤولين فيها.

بدوره أشار المدير العام للحكم المحلي في محافظة طولكرم م. إياد خلف إلى أن هناك تحسناً ملموساً في مدى التزام هيئات الحكم المحلي بمبادئ الحوكمة، ولكن لا يزال هناك الكثير مما يجب عمله، خاصة فيما يتعلق بمدى الالتزام بالأطر القانونية والتنظيمية ذات العلاقة بالهيئات المحلية. وطالب م. خلف بمزيد من الشفافية في آليات جمع المعلومات ونشرها، وفياس مدى رضا المواطنين عن الخدمات التي تقدمها هيئاتهم المحلية، مؤكداً على أهمية المشاركة الفعالة للمواطنين ومؤسسات المجتمع المدني في الجهود المبذولة لتمكين الهيئات المحلية من رفع مستوى الخدمات التي تقدمها.

فيما أوضح مدير العمليات في صندوق تطوير واقراض الهيئات المحلية م. حازم القواسمي، أن المهام الأساسية للصندوق هي مساعدة الهيئات المحلية على تقديم خدمات متميزة للمواطنين، وترجمة سياسات الحكومة إزاء الهيئات المحلية إلى برامج عمل ومشاريع قابلة للتنفيذ، مؤكداً على أهمية الالتزام بالحكم الرشيد في قطاع الحكم المحلي، وعلى ضرورة تسديد المواطنين لرسوم الخدمات المقدمة من الهيئات المحلية. وطالب م. القواسمي بأن تعمل الهيئات المحلية على تطوير مواردها ورفع مستوى أدائها وتعزيز ثقة المواطنين بها.

واختتمت الورشة بكلمة من منسق نشاطات منتدى الحوكمة في الجامعة د. هشام عورتاني، والذي أوضح أن المنتدى سيقوم بإعداد تقرير موجز عن المداخلات التي قدمت بالورشة والتوصيات التي خرجت عنها، وسيتم متابعة هذه التوصيات مع المسؤولين في المؤسسات ذات العلاقة.

البث المباشـــر لقنوات الحرية