بأمعاء اسرى خاوية .. معركة الحرية والكرامة تدخل يومها التاسع على التوالي

بالصور ... "الحرية" تفتح آفاقا جديدة أمام خريجي دورة الإعلام الثالثة

بالصور ...
حجم الخط

وكالة الحرية الاخبارية - أنهت الخريجة ميران الحيح استكمال الحصول على درجة البكالوريوس في مجال الإعلام، لكن سرعان ما أغلقت الأبواب في وجهها للحصول على وظيفة في مجال الإعلام، إلا أن شبكة الحرية الإعلامية فتحت لها المجال للتدريب والتهيئة لسوق العمل.

ميران الحيح بينت أنها تخرجت من الجامعة، ولم تكن على دراية تامة بكتابة الأخبار وتقديم المواجز الإخبارية، حيث إن الجامعة التي تمنح درجة البكالوريوس في الإعلام تركز على الجانب النظري، مهملة الجانب العملي.

وأضافت "من خلال دورة المهارات الإذاعية التي نظمتها شبكة الحرية الإعلامية، غُصنا في عمق كتابة الأخبار وتحريرها، ومن خلالها أيضا تكيّفتُ لدخول سوق العمل الإعلامي في مجالاته المتعددة وخصوصا مجال التحرير والإلقاء الإذاعي."

ووجهت الحيح رسالة لكافة طلاب الإعلام للمشاركة في الدورات المقبلة التي ستنظمها شبكة الحرية الإعلامية قبيل التخرج، لتمكينهم من ممارسة العمل الإعلامي فور تخرجهم.

وفي نهاية حديثها قدمت المشاركة ميران شكرها العميق لإدارة شبكة الحرية الإعلامية لإتاحتهم الفرصة لها للمشاركة في الدورة، متمنية لـ "الحرية" دوام التقدم، معتبرة أنها " منارة الإعلام المحلي" في الوطن.

أما المشارك محمد عبيدو، فقد أوضح أن لديه الهواية في ممارسة الإعلام، حيث قدمت له شبكة الحرية الإعلامية يد العون لتنمية هواياته وصقلها في الجانب العملي.

وأضاف "من خلال دورة المهارات الإذاعية أصبح لدي الإلمام في التفرقة بين الأخبار وقوالبها وتحريرها، والتفرقة بين العناوين وأنوعها، وتصويب الأخطاء في كتابة الأخبار التي تنشر على وكالات الأنباء المختلفة."

وذكر عبيدو أن بعد انتهاء الدورة قطع شوطا متقدما في مجال الإعلام، مشيرا إلى أنه وضع قدمه في العمل الإعلامي.

ومن جانبه شكر رئيس مجلس إدارة شبكة الحرية الإعلامية أيمن القواسمي المشاركين في الدورة، متمنيا لهم التوفيق في حياتهم العملية، وأن تكون الدورة التي قدمتها "الحرية" نقطة البداية لحياتهم العملية.

وعبر القواسمي عن اعتزازه أن تخرج "الحرية إعلاميين متميزين قادرين على توصيل رسالة الشعب الفلسطيني ومعاناته للعالم بأسره."

وبين رئيس مجلس إدارة الحرية عن مضي الشبكة قدما في تنظيم الدورات، لتقديم جيل إعلامي قادر على العمل في المجال الإعلامي بكل احترافية وموضوعية وحيادية.

يشار إلى أن دورة "المهارات الإذاعية" التي أختتمت اليوم الأربعاء، تحت إشراف الإعلامي محمد سعيد ابو جحيشة التي استمرت لمدة شهر بواقع (20 ساعة) تدريبية، شارك بها 12 مشاركا، وهي الدورة الثالثة التي تنظمها شبكة الحرية الإعلامية في هذا العام.

 

البث المباشـــر لقنوات الحرية